الرئيسية - الطب البديل - فوائد الحلبة والآثار الجانبية للإفراط في تناولها
Faster WordPress Hosting
فوائد الحلبة والآثار الجانبية للإفراط في تناولها
فوائد الحلبة والآثار الجانبية للإفراط في تناولها

فوائد الحلبة والآثار الجانبية للإفراط في تناولها

فوائد الحلبة للصحة العامة تتسم بالتنوع والتعدد، وقد عرفت التأثيرات الصحية والعلاجية للحلبة منذ زمن طويل، وهناك من الدلائل ما يشير إلى أنها استخدمت من قبل أطباء مصر الفرعونية، ومع تقدم آليات البحث العلمي تم تأكيد هذه الفوائد واكتشاف المزيد.

فوائد الحلبة للصحة العامة :

يصف بعض العلماء الحلبة بأنها عشب سحري، وهذا لأن فوائد الحلبة عامة ولا تقتصر على أعضاء معينة بالجسم، لكنهم في ذات الوقت حذروا من الإسراف في تناولها تجنباً لما قد ينتج عنها من آثار جانبية، فترى ما هي فوائد الحلبة وما تلك الآثار المحتملة للإفراط فيها؟

 خفض الكوليسترول :

بسبب غياب النظام الغذائي السليم عن حياتنا اليومية صار الكوليسترول أحد الأخطار التي تهدد صحة الإنسان، والذي يعد سبباً رئيسياً لعدد غير قليل من الأمراض المعاصرة الشائعة، ومن أهم فوائد الحلبة أنها تساهم بفاعلية فائقة في خفض معدلات الكوليسترول في الدم، وكذلك تحد من نسبة الدهون الثلاثية به، وبالتالي فأنها تقلل من احتمالات التعرض لأمراض القلب والشرايين، وعلى الجانب الآخر تساعد الحلبة على رفع معدلات الكوليسترول الجيد المفيد للصحة العامة.

 علاج حبوب الوجه :

فوائد الحلبة العلاجية لا يتم الحصول عليها فقط من خلال تناولها مشروباً، بل أنها في بعض الأحيان تستخدم كعلاج موضعي لبعض أمراض الجلد، وقد وجدت الأبحاث العلمية أن فوائد الحلبة للجلد لا تقل فاعلية عن المراهم العلاجية، فعلى سبيل المثال وجد أن مسحوق الحلبة لديه قدرة عالية على علاج بثور الوجه والدمامل.

 يتم إعداد هذا المسحوق عن طريق إضافة مسحوق الحلبة إلى الماء الدافيء بمقدار مناسب، ثم يتم مزجهم معاً حتى يتحولان إلى خليط متجانس، ثم يتم دهان مواضع الإصابة بالدمامل بالعجين الناتج عن هذا الخليط، وهو ما يؤدي إلى انتفاخ الدمل ومن ثم إفراغه، ويؤكد الخبراء أن نتائج هذه الوصفة مضمونة بنسبة كبيرة.

 مخلص من الديدان :

استبدل الشاي والقهوة في الصباح بكوب من منقوع الحلبة، فأن ذلك سينعكس بشكل إيجابي على الصحة العامة، وبالأخص على الجهاز الهضمي بالجسم، حيث أن الدراسات التي جرت مؤخراً وتناولت فوائد الحلبة وخصائصها، وجدت أن تناول منقوع الحلبة في الصباح “على الريق” يساهم في قتل الديدان المعوية، ويؤكد الباحثون أن هذه الفاعلية تتضمن كافة أنواع الديدان التي تحيا بالأمعاء.

 إدرار الحليب :

فوائد الحلبة عظيمة بالنسبة للأم خلال فترة الإرضاع، وذلك لما لها من تأثير قوي على تحفيز إنتاج حليب الثدي، كما أنها تعد بمثابة فاتح للشهية بعد إجراء عملية الولادة، ولهذا ينصح الأطباء النساء المرضعات بتناول حوالي 20 نقطة من زيت الحلبة، بصفة دورية خلال فترة إرضاع الطفل، كما وجدت دراسات أخرى أن تناول منقوع الحلبة المغلي يحقق ذات النتائج ولكن بفاعلية أقل.

 منظمة للسكر :

ضبط معدلات نسبة السكر في الدم أيضاً إحدى فوائد الحلبة ،حيث أن تناولها يساهم في تحفيز الجسم لإنتاج الأنسولين، وهو ما يؤدي مباشرة إلى خفض نسبة السكر في الدم والحفاظ عليها في معدلاتها الطبيعية، ومن ثم تضاف الوقاية من الإصابة بمرض السكري إلى فوائد الحلبة بالنسبة للأصحاء، أما بالنسبة لمرضى السكري فأن فوائد الحلبة تساعدهم في الحد من أعراضه ومضاعفاته.

 تسكين آلام العظام :

إصابات العظام دائماً ما تكون مصاحبة بألم شديد يؤرق المصاب، إلا أن فوائد الحلبة تضمن لهؤلاء المرضى تسكين آلامهم، والحد من الأعراض السلبية التي تصاحب إصاباتهم لحين إتمام الشفاء، وهذه الفائدة من فوائد الحلبة يستفاد بها من خلال استخدامها بشكل موضعي، وذلك بخلط حبوب الحلبة مع معجون الثوم بواسطة زيت السمسم، ثم تدليك مواضع الألم بهذا الخليط عظيم الفائدة والتأثير، ويؤكد الأطباء أن هذا المزيج العجيب يتغلب على آلام العظام والعضلات والروماتويد..

وفي السياق ذاته تجدر الإشارة إلى أن من فوائد الحلبة أو زيتها على وجه الدقة، أنه يساهم في التخفيف من الالتهابات المزمنة مثل التهابات المفاصل، وكذا له دور فائق في الحد من التورم المصاحب، وهذا بفضل احتواء الحلبة على معدلات مرتفعة من المواد المضادة للأكسدة.

 أعراض سن اليأس :

بلوغ النساء لمرحلة سن اليأس يصاحبه العديد من الأعراض المزعجة، فتتعرض المرأة خلال هذه الفترة إلى توتر مفرط، وتتسم بالمزاج المتقلب وتصبح أكثر عرضة للإصابة بحالة من الاكتئاب، وكذلك تشعر بارتفاع درجة حرارة بمناطق الرأس والوجه، ومن فوائد الحلبة أنها تساهم في الحد من تعرض النساء لهذه الأعراض النفسية والجسمانية.

 علاج تشقق الجلد :

فوائد الحلبة بالنسبة لصحة البشرة لا تنتهي، وذلك لأنها من الأعشاب التي تحتوي على نسب مرتفعة من الفيتامينات المفيدة للجلد، ومن بين فوائد الحلبة في هذا الفضض أنها تحمي وتعالج تشققات الجلد، كما تساهم في الحفاظ على نضارة البشرة وتفتيح لونها، وذلك من خلال استخدام منقوع الحلبة كغسول للوجه وأماكن التشققات، ويُشاع أن الملكة كليوباترا السابعة -ملكة مصر- كانت تستعمل ذلك المنقوع.

 تعالج آلام الصدر :

من أقوى فوائد الحلبة هي قدرتها الفائقة على علاج آلام الصدر، ويذهب بعض خبراء الطب البديل إلى القول بأن مفعولها يفوق مفعول العلاجات الكيميائية، ولذا يُوصي بتناولها لكل من يعاني من أمراض السعال أو الربو، وكذلك تفيد الحلبة في الحد من شِدة الأعراض المصاحبة لنزلات البرد والأنفلونزا، ويوصي خبراء الطب البديل في هذا الصدد بضرورة الالتزام بتناول منقوع الحلبة يومياً، ويستمر هذا الوضع أي عدد من الأيام إلى أن تزول آثار نزلة البرد نهائياً.

 أضرار الإفراط في الحلبة :

رغم كل ما ذكر حول فوائد الحلبة التي أقل ما توصف به هو أنها مذهلة، إلا أن الخبراء يحذرون من الإسراف في تناول مشروبها، فأن ذلك قد يؤدي إلى انقلاب فوائد الحلبة إلى أضرار، ومن أمثلة ما قد ينتج عن الأفراط في تناول الحلبة :

  •  بعض الناس لديهم حساسية ضد مشروب الحلبة ولذلك لا يُنصحون بتناوله، إذ أن تناولهم له يؤدي إلى إصابتهم باحتقان الأنف ونوبات سعال وانتفاخ بالوجه.
  •  من الآثار الجانبية للحلبة أيضاً أنها قد يكون لها تأثير معاكس لتأثيرات بعض الأدوية، وبالأخص العلاجات المقاومة لتخثر الدم مثل Warfarin وبعض أدوية مرض السكري، ولذلك يوصي الأطباء كل من يتبع نظام علاجي طويل الأمد، باستشارة طبيبه للتأكد من أن تناول الحلبة لن يؤثر على فاعلية العلاج.
  •  المرأة خلال فترات الحمل عليها الحد من تناول الحلبة أو الامتناع التام عنها، فبرغم فوائد الحلبة العديدة إلا أنها خلال فترة الحمل قد تلحق بها بعض الأضرار، إذ أن الحلبة قد تتسبب في حدوث انقباضات الرحم في وقت مبكر على موعدها.
  •  بخلاف الحالات الخاصة سالفة الذكر هناك بعض الآثار الجانبية العامة للحلبة، والتي قد تصيب الشخص العادي إذ أسرف في تناول منقوعها، مثل انخفاض معدلات السكر بالدم عن المستويات الطبيعية، بالإضافة إلى إصابة الجهاز الهضمي بالعديد من الاضطرابات، متمثلة في نوبات من الأسهال والانتفاخ والغازات وغيرها..

 والخلاصة أن فوائد الحلبة العديدة والمفيدة لصحة الإنسان العامة، لا يجب أن تغري المرء للإسراف في تناولها بكميات كبيرة، إذ أن الاستفادة منها ترتبط ارتباط وثيق بالاعتدال فيها وتناولها بكميات محددة.

t3limat Banner

عن محمود حسين

محمود حسين، مدون وقاص مصري، خريج كلية الآداب جامعة الإسكندرية، الكتابة بالنسبة لي ليست مهنة، وأري أن وصفها المهنة امتهان لحقها وقدرها، فالكتابة هي المتعة، وهي السبيل لجعل هذا العالم مكان أفضل

شاهد أيضاً

علاج البلغم بوسائل طبيعية .. كيف؟

علاج البلغم بوسائل طبيعية .. كيف؟

علاج البلغم لا يتم فقط بالطرق التقليدية المزعجة فثمة مجموعة من الوسائل الطبيعية فائقة التأثير يمكن بها علاج البلغم والتغلب عليه.. فما هي؟