الرئيسية - التغذية الصحية - فوائد الملوخية للصحة العامة .. كنز الفوائد الذي لا يفنى
t3limat Banner
فوائد الملوخية للصحة العامة .. كنز الفوائد الذي لا يفنى
فوائد الملوخية للصحة العامة .. كنز الفوائد الذي لا يفنى

فوائد الملوخية للصحة العامة .. كنز الفوائد الذي لا يفنى

فوائد الملوخية التي كشفت عنها نتائج الدراسات العلمية، تخطت كل التصورات وفاقت كافة التوقعات، وأثبتت أن فوائد الملوخية تجعل منها كنز صحي، يضاف إليه مزيد من ثمين الفوائد مع كل دراسة تتناول خواصها، وتكشف عن فوائدها الصحية وقدراتها العلاجية.

فوائد الملوخية للصحة العامة :

فوائد الملوخية الصحية بالغة التنوع والتعدد، وتقريباً تشمل فوائدها كافة أجزاء وأعضاء الجسم، فهي استحقت عن جدارة لقب الغذاء السحري.. ومن فوائد الملوخية الصحية ما يلي:

1- مسكن طبيعي :

أقام مؤيدي طب الطبيعة والطب البديل العديد من الأبحاث، للتعرف على خصائص أنواع الأغذية المختلفة العلاجية، للتوصل إلى مجموعة من المسكنات الطبيعية، والتي يمكن الاعتماد عليها واستبادلها بالمسكنات الكيميائية التقليدية، وكانت الملوخية ضمن قائمة الأطعمة تلك التي أعدها الباحثون، وذلك لتوصلهم إلى أن من بين فوائد الملوخية الصحية، قدرتها الفائقة على تسكين أكثر من نوع من الآلام.

2- تحسين الحالة المزاجية :

المركبات والعناصر الغذائية المتوفرة بالملوخية، تساهم في تحفيز إفراز بعض الهرمونات وضبط معدلاتها، من بينها مجموعة الهرمونات المتحكمة في الحالة النفسية، ومن ثم تم اعتبار تحسين الحالة المزاجية من فوائد الملوخية ،وهي تحقق ذلك بفاعلية فائقة، وذلك وفقاً لما جاء بنتائج الدراسات التي تمت بالمركز القومي للبحوث بالقاهرة.

3- تزيد خصوبة المرأة :

كل راغبة في الحمل عليها اغتنام فوائد الملوخية ، ذلك هو ملخص ما أظهرته نتائج الدراسات، الباحثة عن الوسائل الطبيعية التي تزيد من معدلات خصوبة النساء، والتي وجدت أن الخضروات الورقية بصفة عامة تزيد الخصوبة، ومن بين مختلف الخضروات تعد الملوخية هي الأقوى، والأكثر فاعلية في ذلك الخصوص، وهذا لأنها تحتوي على نسب هائلة من الفيتامينات والمعادن، والتي تزيد الخصوبة وتساعد على حدوث عملية الحمل.

4- منشط للجنسين :

من بين فوائد الملوخية إنها تؤدي وظيفة المنشطات الجنسية، ومنذ فجر التاريخ عرفت الملوخية بهذا التأثير، واستخدمت في الطب الشعبي القديم كمادة لعلاج الضعف الجنسي، وببحث هذه الفائدة من فوائد الملوخية بأسلوب علمي، تبين أن الملوخية تحتوي على فيتامين أ بنسبة مرتفعة، وأن ذلك الفيتامين يرفع معدلات إفراز هرمون الذكورة تستوستيرون، وبالتالي فإنها تعمل على زيادة الرغبة الجنسية عند الرجال، كما أن من فوائد الملوخية أنها تنظم حركة دوران الدم بالجسم، وبالتالي فإن تدفق الدم بشكل سليم إلى الأعضاء التناسلية، وبالتالي فإنه يزيد من قوة الانتصاب لدى الرجال.. وكذلك النساء يستفدن أيضاً من هذه الفائدة من فوائد الملوخية ، لأنها تحفز إفراز هرمون الاستروجين أو هرمون الأنوثة، ومن ثم فإنها أيضاً تعالج الضعف والبرود الجنسي للنساء.

كذلك من المفترض إن عملية المعاشرة الجنسية تعتمد بنسبة كبيرة على الاستقرار النفسي والحالة المزاجية، وكما ذكرنا سلفاً فإن من فوائد الملوخية تحسينها للحالة المزاجية، ومن ثم يمكن اعتبار ذلك إسهام آخر، يؤدي إلى ذات النتائج وإن كان بطريقة غير مباشرة.

5- مصدر للحديد :

من فوائد الملوخية إمدادها للجسم بعنصر الحديد، والذي يعد أحد أهم العناصر الغذائية اللازمة لصحة الإنسان، وتعتبر الملوخية من أغنى 10 أنواع غذائية بهذا المعدن، أي أنها تمد الجسم بنسبة كبيرة من الحصة المفترضة له من هذا العنصر، ويعتبر الأطباء الملوخية مادة علاجية لمرض نقص الحديد، والذي يعد من أخطر المشكلات الصحية التي قد يتعرض لها الإنسان.

6- تقوية النظر :

لنتعرف على فوائد الملوخية بالنسبة لحاسة البصر، فعلينا الأول التعرف على الآلية التي تتم بها عملية الرؤية وخاصة الليلية، فهي تتم من خلال صبغة خاصة تسمى صبغة الرودوبسين، هي العنصر المسئول عن استشعار الضوء في قلب الظلمة، ومن ثم تنشئ تلك الصبغة سيالات عصبية تنقل عبر العصب البصري، وتلك الصبغة مكونها الأساسي هو فيتامين أ، والذي يتوفر بنسبة مرتفعة جداً في الملوخية، الأمر الذي تعد معه من فوائد الملوخية محافظتها على صحة العين، والوقاية من التعرض للعديد من أمراضها وخاصة العشى الليلي.

7- صحة القلب والشرايين :

من فوائد الملوخية إنها تحافظ على سلامة وصحة القلب والشرايين، وذلك لتفردها بالاحتواء على نسب عالية من مادة جلوكوسايدز، وهي إحدى مواد الفلاقونات والجلوكوسيدات بالغة الأهمية، والتي تلعب دوراً بارزاً في القضاء على الجذور الحرة، وهي عناصر مختزلة ومؤكسدة داخل الأوعية الدموية، ولها تأثير سلبي بالغ على الجهاز الدوري بصفة عامة، فهي تجعل الشخص أكثر عرضة للإصابة بانسداد الشرايين، وكذلك تساهم في زيادة معدلات الكوليسترول الضار بالجسم، والذي يجعل الإنسان عرضة للكثير من الإصابات الصحية، أخطرها احتمال التعرض لمرض ارتفاع ضغط الدم أو خفقان القلب، ومن ثم تصبح حماية عضلة القلب والحفاظ عليها واحدة من أهم فوائد الملوخية لصحة الإنسان.

8- تعالج الأنيميا :

من فوائد الملوخية وإسهامتها في تحسين الحالة الصحية، هو أنها قادرة على علاج مرض الأنيميا أو فقر الدم، وذلك لاحتوائها على قدر كبير من مادة الجلوكوسيد كوكورين، وهي من المواد المسئولة عن تكوين كرات الدم الحمراء بالجسم، بالإضافة إلى احتواء أوراق الملوخية على فيتامين ج بنسبة معتدلة، وذلك الفيتامين يساهم في الإحالة دون تكسير كرات الدم الحمراء، ولهذا ينصح الأطباء المرأة الحامل باغتنام فوائد الملوخية ،حيث أن المرأة تصاب عادة بحالة من فقر الدم خلال مراحل الحمل الأولى.

9- مفيدة للجهاز الهضمي :

من فوائد الملوخية إنها تضبط أداء الجهاز الهضمي، فهي تعالج الكثير من المشاكل والاضطرابات المحتمل أن تصيبه، فهي تعمل على تقوية الأغشية الداخلية للمعدة، بجانب تسهل من عملية الهضم وتعد مليناً طبيعياً، وينصح بتناولها من يواجهون مشاكل عسر الهضم، أو من يعانون من حالات الإمساك الشديد.

فوائد الملوخية الخضراء والمجففة :

بعد معرفتك بـ فوائد الملوخية الصحية والعلاجية، فأنت أمام اختيارين، إما تحصل على تلك الفوائد العظيمة من خلال الملوخية الخضراء، أو من خلال النوع الآخر الملوخية المجففة، ولكن السؤال هنا يكون “أي النوعين أفضل؟”.. بديهياً يعتقد الكثيرون أن فوائد الملوخية الخضراء أكثر تعدداً من نظيرتها، إلا أن الأبحاث التي تناولت ذلك جاءت بنتائج مخالفة للتوقعات، وذلك يتضخ من خلال المقارنة البسيطة التالية، والتي يبين منها اختلاف نسب العناصر بكل من النوعين:

الألياف :

الألياف من العناصر الغذائية بالغة الأهمية، خاصة لمن يعانوا من اضطرابات بعملية الهضم، أو هؤلاء الساعون إلى إنقاص الوزن، حيث تمنحهم شعوراً بالشبع لمدة أطول، والألياف تتوفر بالملوخية المجففة بنسبة 10.21% تقريباً، بينما الملوخية الطازجة أو الخضراء تحتوي على نسبة 1.70: 2% فقط منها.

البروتين :

من أعظم فوائد الملوخية إمدادها للجسم بالبروتين النباتي، ولكن لتحقيق ذلك أيضاً يجب الحرص على تناول الجاف منها، إذ أن الملوخية الجافة تحتوي على نسبة كبيرة من البروتينات، يُقدرها العلماء بحوالي 22.8%، وهذا يجعلها من أغنى المصادر النباتية بعنصر البروتين، بينما الملوخية الخضراء فلا تحتوي إلا على 3.83% من ذلك العنصر الغذائي.

الكربوهيدرات :

 على من يعانوا من مرض ارتفاع ضغط الدم، اغتنام فوائد الملوخية المجففة التي تساهم في ضبط معدلاته، وذلك لأنها تحتوي على الكربوهيدرات بنسبة مرتفعة جداً، إذ أن متوسطها حوالي 48% تقريباً، أما الخضراء فهي تحتوي على ذات المواد ولكن بنسبة 8% فقط.

الدهون :

ذكر الدهون يرتبط بالأذهان بأمراض السمنة ومخاطرها، بينما الحقيقة أن الدهون من العناصر الغذائية الضرورية، بشرط تناولها فقط بالقدر المناسب، وسد حاجة الجسم منها دون إفراط، و من فوائد الملوخية الجافة إمدادها للجسم بذلك العنصر، والذي يشكل نسبة 2.44% من مكونتها، أما الملوخية الخضراء لا يتوفر بها إلا بنسبة 0.41% فقط.

t3limat Banner

عن محمود حسين

محمود حسين، مدون وقاص مصري، خريج كلية الآداب جامعة الإسكندرية، الكتابة بالنسبة لي ليست مهنة، وأري أن وصفها المهنة امتهان لحقها وقدرها، فالكتابة هي المتعة، وهي السبيل لجعل هذا العالم مكان أفضل

شاهد أيضاً

زيت القلي .. هل هو صحي؟

زيت القلي .. هل هو صحي؟

أسئلة كثيرة تثار حول زيت القلي ..هل هو صحي؟ هل يسبب الأمراض؟ هو أفضل أم السمن؟.. تلك الأسئلة وأكثر تعرف معنا على إجاباتها